دول عربية وغربية تطالب بوقف العملية العسكرية التركية في سوريا

دول عربية وغربية تطالب بوقف العملية العسكرية التركية في سوريا

نشرت في: آخر تحديث:

توالت ردود الفعل الدولية والعربية المنددة بالعملية العسكرية التي أطلقتها تركيا الأربعاء في الشمال السوري. وطالبت العديد من الدول أنقرة بوقف هجومها الذي سيؤثر سلبا على استقرار المنطقة وأمنها.

إعلان

طالبت العديد من الدول العربية والغربية تركيا بوقف هجومها على شمال شرق سوريا، معربين عن خشيتهم من أن تؤدي العملية العسكرية التركية إلى زيادة عدم الاستقرار في المنطقة.

وأبدت دول أوروبية عدة بينها فرنسا خشيتها من احتمال أن يسهم الهجوم في انتعاش تنظيم "الدولة الإسلامية" مع انصراف المقاتلين الأكراد إلى مواجهة تركيا.

وقال جان إيف لو دريان وزير الخارجية الفرنسية على تويتر الأربعاء إنه يندد بهجوم القوات التركية وحلفائها من المعارضة السورية على شمال شرق سوريا.

وأضاف أن الهجوم "يهدد الجهود الأمنية والإنسانية للتحالف في مواجهة تنظيم "الدولة الإسلامية" ويشكل خطرا على أمن الأوروبيين ويتعين وقفه".

الاتحاد الأوروبي يدعو تركيا إلى ضبط النفس

ودعا رئيس الاتحاد الأوروبي جان-كلود يونكر تركيا لوقف العمليات العسكرية ضد المسلحين الأكراد في شمال سوريا وقال لأنقرة إن الاتحاد لن يدفع أموالا لإقامة ما يسمى بـ"المنطقة الآمنة" في شمال سوريا.

وقال يونكر في البرلمان الأوروبي "أدعو تركيا وغيرها من الأطراف إلى التصرف بضبط نفس ووقف العمليات التي تجري حاليا".

ترامب يأمل في أن يتصرف أردوغان "بعقلانية"

من جانبه، عبّر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأربعاء عن أمله في أن يتصرف نظيره التركي رجب طيب أردوغان بـ"عقلانية" وبشكل "إنساني" قدر الإمكان، وذلك بعدما شنت القوات التركية هجوما عسكريا ضد قوات كردية في سوريا.

وقال ترامب في البيت الأبيض "آمل أن يتصرف بعقلانية. سنرى كيف سيقود (هذه العملية). إذا ما فعلَ ذلك بشكل جائر، فإنّه سيدفع ثمناً اقتصادياً باهظاً".

بوتين يدعو أردوغان إلى "التفكير مليا"

أما الرئيس الروسي فلاديمير بوتين فدعا نظيره التركي إلى "التفكير مليا" قبل شن هجومه على سوريا، كما جاء في بيان للكرملين.

وقال البيان عقب مكالمة بين الزعيمين وقبل إعلان أنقرة عن بدء الهجوم "بوتين دعا الشركاء الأتراك للتفكير مليا في الوضع حتى لا تتضرر الجهود لحل الأزمة السورية".

اجتماع طارئ للجامعة العربية لبحث "العدوان" التركي

من جانبها، أعلنت جامعة الدول العربيّة الأربعاء أنها ستعقد السّبت اجتماعاً طارئاً للبحث في الهجوم التركي على القوات الكرديّة في شمال سوريا.

وقال الأمين العام المساعد للجامعة العربيّة حسام زكي في بيان، إنه تقرر عقد اجتماع طارئ لمجلس الجامعة على مستوى وزراء الخارجيّة العرب السبت 12 تشرين الأول/أكتوبر الحالي، بناء على طلب مصر، وذلك "لبحث العدوان التركي على الأراضي السوريّة".

تنديد سعودي وإماراتي وبحريني

وأدانت السعودية مساء الأربعاء ما اعتبرته "عدوانا" تركيّا على مناطق الأكراد في شمال شرق سوريا، محذرة من أن الهجوم يهدد أمن المنطقة ويقوض جهود محاربة تنظيم "الدولة الإسلامية" المتطرف.

وبينما أبدت الإمارات والبحرين موقفين مماثلين، أعلنت قطر أن أميرها الشيخ تميم بن حمد آل ثاني اتصل بالرئيس التركي رجب طيّب أردوغان وناقش معه "المستجدّات" في سوريا، من دون أن تدين الإمارة الثريّة العمليّة.

الرئيس العراقي يندد "بالتصعيد الخطير"

واعتبر رئيس الجمهورية العراقي برهم صالح الأربعاء أن العملية العسكرية التركية في شمال شرق سوريا "تصعيد خطير" قد "يعزز قدرة الإرهابيين" لإعادة تنظيم صفوفهم.

وقال صالح في تغريدة على تويتر إن "التوغل التركي سيؤدي إلى فاجعة إنسانية (...) ويعزز قدرة الإرهابيين لإعادة تنظيم فلولهم، ويشكل خطراً على الأمن الإقليمي والدولي".

الأردن يطالب بوقف الهجوم فورا

طالب الأردن ليل الأربعاء الخميس بوقف الهجوم التركي فورا، معبرا عن إدانته لكل "عدوان" يهدد وحدة سوريا.

وقال وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي في تغريدة على تويتر "نطالب تركيا بوقف هجومها على سوريا فورا ونرفض أي انتقاص من سيادة سوريا وندين كل عدوان يهدد وحدتها".

ويعقد مجلس الأمن الدولي الخميس اجتماعا طارئا مغلقا لبحث الهجوم بناء على طلب بلجيكا وفرنسا وألمانيا وبولندا وبريطانيا.

فرانس 24/ أ ف ب